أكثر من 11 ألف زائر للبرنامج الفلكي الأول بالمنطقة الشرقية في سايتك

2018-04-01 313 طباعه

نظم مركز سلطان بن عبدالعزيز للعلوم والتقنية " سايتك" التابع لجامعة الملك فهد للبترول والمعادن خلال الفترة من 9 الى 11 رجب الجاري، الحدث الأول من نوعه في المنطقة الشرقية برنامج سايتك الفلكي 2018 ، بمشاركة نخبة من الكوادر العلمية الفلكية في المملكة ودول الخليج لتوحيد الجهود والخروج بنتائج إيجابية من خلال تبادل الأفكار والخبرات وتفعيل حضور الفلكيين وتقديم أفكارهم العلمية، وترسيخ حب العلوم ونشر الثقافة الفلكية في المجتمع، وذلك بمقر المركز بمحافظة الخبر .

وتضمن البرنامج ، أوراق عمل فلكية للعديد من المختصين انطلق باليوم الأول مع الدكتور علي الشكري عن التقويم الهجري والميلادي، وأحياء المراصد الفلكية في جنوب المملكة من تقديم الفلكي عبده عريشي من نادي جازان الفلكي، وشارك المرصد الفلكي بجامعة المجمعة بورقتين عمل تضمنت الأولى التعريف بإنجازات المرصد الفلكي والثانية عن حركة القمر في المنازل ورؤية الأهلة .

وصاحب البرنامج معرض تفاعلي تضمن جناح رحلة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز للفضاء، وشارك طلاب نادي هندسة الطيران التابع للجامعة بعدة أجنحة تضمنت جناح مراحل مشوقة لانفصال الصاروخ ورحلة عن الكينونة وعيش الواقع المعزز للفضاء من حولك، واشتمل المعرض على رحلة فضائية بتقنية البعد التاسع D9 بتجربة جهاز محاكاة للواقع الافتراضي يحتوي على أكثر من 350 عرض.

وتزين المعرض الذي بلغ زواره أكثر من 11 ألف زائر ومشارك، بصوراً فلكية للخسوف والكسوف والسدم شارك بها المصور محمد العبدالكريم وتركي العمري وعبدالله العياضي،وشارك المرصد الفلكي بجامعة المجمعة بالقبة الفلكية المتنقلة ليستمتع الزائر بمشاهدة عرض مشوق عن النجوم والكواكب. وشارك الخبير الفلكي البحريني الدكتور وهيب الناصر بورقة عمل عن (الطوالع والنواصف) وهي النجوم التي تظهر في منتصف السماء لحظة أذان العشاء، ويمكن الاستدلال بها على دخول الفصول، والتعرف على الأحوال الجوية والبحرية والزراعية.

وشاركت جمعية الفلك بالقطيف بورقة عمل بعنوان رسالة حول الفجر من تقديم الدكتور أنور آل محمد، وتم عرض صور الفوهات القمرية التي تحمل أسماء عربية التقطت من المرصد الفلكي بمركز سايتك من تقديم عبدالله العياضي، وشارك الأديب الدكتور محمد الدوغان بورقة عمل تحدث فيها عن التأملات الأدبية بالفلك, وشاركت مجموعة فلكي الأحساء بورقة عمل عن دهاليز سقوط نظرية أرسطو قدمها سلطان البوعلي، فيما شارك المصور الفلكي تركي العمري بورقة عمل عن تحديات التصوير الفلكي، وأضافت عضو الاتحاد العربي للفضاء والفلك المدربة الفلكية رباب القديحي قراءات عن الفلك .

واختتم البرنامج بورقتين عمل من تقديم فريق سديم الفلكي السعودي بجدة الأولى عن مشروع منظار جيمس ويب الفضائي والثانية نشر الثقافة الفلكية ودور المنظمات الأهلية التي قدمها الفلكي ملهم هندي، وعقدت حلقات نقاش فلكية على مدار الثلاث أيام تمحورت حول علم الفلك في الحضارة الإسلامية ونشر الثقافة الفلكية في المجتمع السعودي واسهامات المراصد الفلكية بالمملكة.