15 ألف زائر يختتمون فعاليات مركز سايتك

2017-09-28 188 طباعه

اكتظ أكثر من ١٥ ألف زائر، أمس، من المواطنين والمقيمين في مركز سلطان بن عبدالعزيز للعلوم والتقنية «سايتك»، التابع لجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، في ختام فعالياته للاحتفاء باليوم الوطني ٨٧ في ذكرى توحيد المملكة.

وافتتح الفعاليات محافظ الخبر سليمان الثنيان، ومدير عام المركز، ومساعد المدير العام، والعديد من الشخصيات بالمنطقة الشرقية، وممثلي الجهات الحكومية المشاركة إلى جانب الحضور الجماهيري الكبير.

ورفع مدير عام المركز د. حسن الأحمدي، بهذه المناسبة، التهاني والتبريكات إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظهما الله-، وإلى سمو أمير المنطقة الشرقية، والشعب السعودي، وقال: إنه في هذا اليوم نسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الحضارية الفريدة، والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر وغدٍ مشرق في وطن تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء، وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادة أخلصوا لشعبهم وتفانوا في رفعة بلدهم، حتى أصبحت له مكانة كبيرة بين الأمم.

ومن جانبه، عد مساعد المدير العام مدير العلاقات العامة والإعلام وليد الرشيد ذكرى اليوم الوطني للمملكة 87 بأنها ذكرى عزيزة على قلوبنا، ونحن نفخر ونعتز بهذه المناسبة التاريخية التي يفتخر بها أبناء هذا الوطن وبما وصلت إليه المملكة من تقدم واعتزاز ورفعة.

وشهد البرنامج حضورا جماهيريا كبيرا من المنطقة الشرقية وخارجها، وتضمن العديد من الفعاليات، منها: أوبريت وطني عن المملكة وقصائد شعرية، والعرضة السعودية والفلكلور الشعبي لمناطق المملكة والتي قدمت على مسرح سايتك، كما تم استعراض وطني لفرقة السلام الملكي العسكرية واستعراض الخيول والفرسان في الفناء الخارجي.

كما شاركت جمعية جسد بمجموعة من الأركان التعليمية والترفيهية، وخصص جزء منها للأطفال ذوي الإعاقة، تحت أيدي متطوعات متخصصات ومسرح للأطفال تخلله مسابقات وجوائز وشخصيات كرتونية.

وتم عرض جناح أركان مقتنيات تراثية، وجلسة شعبية، وأركان حرفية بمشاركة حرفيي المنطقة الشرقية، وأركان الفنانين وحب والوطن، بالإضافة إلى ركن تفاعلي يحتوي على لوحة كبيرة للزوار؛ للتعبير عن مشاعرهم تجاه وطننا الغالي وتوجيه رسائل لجنودنا البواسل.